أخر الاخبار

نصائح تجعل تنسيق الحدائق المنزلية اكثر جمالاً

 نصائح تجعل تنسيق الحدائق المنزلية اكثر جمالاً

نصائح تجعل تنسيق الحدائق المنزلية اكثر جمالاً

نصائح تجعل تنسيق الحدائق المنزلية اكثر جمالاً: يرغب كل شخص في تخصيص مكاناً في أرض بيته قبل بناء البيت ذاته حتي يكون حديقة منزلية خاصة به، حيث أن الحدائق المنزلية والمناظر الخضراء بشكل عام تبعث شعوراً بالارتياح و الهدوء في نفس الانسان عندما يراقبها.

كما أن اللون الاخضر خاصة يساعد على راحة العين، كما يفضلها الأهل حيث يجدها الكل مكاناً رائعاً من أجل الأولاد ليلعبوا بها بدلاً من الخروج للعب بالشارع أو الذهاب لأحد النوادي وغيره، كما يمكن اضافة لها منطقة صغيرة تضع فيها الأراجيح والألعاب الجميلة من أجل الأطفال حتي لو كان المنزل صغيراً، كما أن اختيار الألوان التي ستتواجد في حديقتك وتناسقها من أهم الوسائل التي تُريح النفس، وتُحسّن الحالة المزاجية للفرد.

كما أن في وقتنا الحالي أصبحت الحديقة المنزلية من أساسيات المنزل الراقي، وإن تصميم الحديقة المنزلية وتنسيقها يعكس انطباعًا عن الأشخاص الذين يعيشون في هذا البيت، كما أنها تعتبر واجهة جميلة للمنزل التي تصبح أول إطلالة لأصحاب المنزل على ضيوفهم، تعطي معظم الأشخاص الذين يملكون حديقة منزلية فرصة من أجل تناول الطعام في مكان مفتوح وتبادل الأحاديث فيها على أن يقوموا بذلك محبوسين بين جدران المنزل، كما انها توفر لك خلفية جميلة لكل صورك التي تنشرها على مواقع التواصل الاجتماعي مثل الانستغرام.

تنسيق الحدائق المنزلية

تنسيق الحدائق المنزلية يكون بتصميمها بطريقة بحيث تكون في انسجام تام وتوازن مستمر مع المناخ والبيئة المحلية المحيطة، بالإضافة إلى انها يجب ان تتطلب الحد الأدنى من الموارد حتى لا تقوم بتكليفك أموال طائلة

وبالتالي يمكننا اختصار عملية تنسيق الحدائق المنزلية في الصفات الآتية "غير مكلف، لافتة، جذابة بصرياً، صديقة للبيئة، سهولة صيانتها" وكجزء من مفهوم التنمية وزيادة الأراضي الخضراء للحفاظ على البيئة، يجب أن تولي اهتمامًا كبيرًا للحفاظ على الموارد والتكلفة الإجمالية لها، والحد من النفايات الغير عضوية ومنع تلوث الهواء والماء والتربة بأي شكل من الأشكال

بالإضافة إلى الاستخدام الدائم للسماد العضوي، عمل دراسة جيدة لتدابير مكافحة الآفات؛ فتتجنب استخدام المواد الكيميائية بشكل عشوائي، والعمل على استخدام النبات المناسب في المكان المناسب والمناخ المناسب، وكفاءة وسائل الري من خلال استخدام تقنيات ري المياه الحديثة، حيث أن جميع ما سبق عناصر يجب ان تؤخذ بعين الاعتبار في تنسيق الحدائق المنزلية المستدامة.

عناصر مهمة في عملية تنسيق الحدائق المنزلية 

 نصائح تجعل تنسيق الحدائق المنزلية اكثر جمالاً

قبل البدء في عملية تنسيق الحدائق المنزلية، يجب التفكير في المساحات المتوافرة لها علي الارض التي سيقام عليها المنزل، مع ضرورة التفكير في طريقة توزيع العناصر النباتية فيها بأشكال متنوعة متوازية أو عشوائيَّة أو حسب كما ترغب أو ما يرغب به مصمم الحدائق المنزلية المختص.

كما ينصح مهندسي الديكور والمصممين المختصين بتوفير العشب الاصطناعي في الحدائق المنزلية كبيرة الحجم، بدون اضافة الأشجار وأحواض الورد بها، ما يُضفي الفسحة وزيادة أماكن الجلوس.

ويفضل انتقاء أنواع الأشجار التي تُحافظ على لونها الأخضر طوال العام، فتحافظ علي مظهر الحديقة الاخضر دائماً، ونستخدم أنواع الزهور بأنواعها الموسميَّة، فتقوم بزراعة جميع أنواعها من الشتويَّة والصيفيَّة إلي الربيعيَّة، حتي تحافظ على حديقتك المنزلية ملوَّنة طوال الوقت

كيفية تنسيق الحدائق المنزلية 

عمل مصمم الحدائق المنزلية أو البستاني لا يعتمد على القوة البدنية بقدر ما يعتمد على الذوق الفني والجمالي، وذلك حيث يجب أن تتمتع بنظرة جيدة عند اختيار الألوان وأنواع النباتات المناسبة وأماكن زراعتها في الارض التي ترغب بتحويلها لحديقة منزلية، ولنتحدث عن بعض أهم المهارات التي تحتاجها لكي يتم تنسيق حديقة منزلك بطريقة احترافية

تنسيق السور الخارجي 

من أجمل أنواع الحدائق هي المحاطة بسور يحفظ جمالها، هو السور المحيط بها الذي يحفظ خصوصية أصحاب المنزل، ويعطي الحديقة المنزلية مظهراً مميزاً. وحتى تصميم السور الخاص بحديقتك المنزلية يتوجب عليك أن تصنع سياجاً من أحد مواد البناء الخشبية.

 ثم تقوم بزراعة أحد النباتات المتسلقة للأسوار، وهي متوفرة في أي مكان حولنا، فتتحول النباتات إلى كونها سياجاً يحمي المنزل والأشجار والزهور في حديقتك الخاصة، وقد ثبت أن الأسوار الخضراء هي الفكرة الأفضل عند تنسيق الحدائق المنزلية عليها.

إعداد الممرات الخضراء  

 نصائح تجعل تنسيق الحدائق المنزلية اكثر جمالاً

أهم جزء في الحدائق المنزلية هي الممرات الخضراء، حيث أثبتت الدراسات العلمية أن لها فوائد عديدة للنفس والهدوء والطمأنينة التي تبعثه، عليك ألا تنسي عند تنسيق حديقة منزلك على إعداد مساحات خضراء بين الأحواض الزراعية كممرات من العشب الأخضر، وهذه الممرات أجمل شكلا بملايين المرات من تلك الممرات الاسمنتية، ويمكنك معرفة افضل ارضيات الحدائق من هنا أيضًا

أماكن الجلوس العائلية 

توفير مكان للجلوس مع الأهل والأصدقاء في تلك الحديقة هي أفضل شيء يجب أن تسعي له وخاصة اذا كان حجم حديقتك كبير، ولا شك أن هذا المكان المخصص للاستراحة والاستجمام يحتاج أن يكون مجهزا بمقاعد خاصة وممرات خضراء أو اسمنتية تستخدمها للوصول له، كما يفضل أن يكون محاطا بمجموعة مميزة من الزهور والأشجار العطرية التي تريح النفس.

تصميم أحواض الزرع والورود 

تصميمات الأحواض الهيكلية المملوءة بنباتات هي أكثر علامة مؤثرة علي جمال حديقتك، فيجب أن تحسن تنسيقهم، وتكون دائما جميلة مزهرة، لذلك من المفضل استخدام الشجيرات الخضراء دائما في نهاية كل حد من حدود تلك الأحواض التي ستنسقها، فالنباتات المزهرة تكون في وسط الحوض، ويتم تشكيلها بالصورة المناسبة والشكل الذي يتوافق مع ذوقك الخاص، لأن تنسيق الحديقة يعتمد على الحس الفني الخاص بك قبل أي شئ.

اختيار النباتات والأزهار 

عند اختيار النباتات الزهرية التي يتم زراعتها في الأحواض يجب أن تختار الانواع الموسمية المتعددة، حتى تستمر حديقتك ملونة طوال العام، فلا تُظلم كلها في فصول الشتاء والخريف

أساليب تنسيق الحدائق المنزلية 

 نصائح تجعل تنسيق الحدائق المنزلية اكثر جمالاً

تتنوع اساليب تصميم وتنسيق الحدائق المنزلية حسب اختلاف الاذواق بين الافراد، أو حسب رأي ودراسة مصمم الحدائق المنزلية إذا قمت لتعيين أحدهم لهذا المنصب، وبعض أنواع التنسيق 

الحديقة اليابانية 

تتميز الحدائق المنزلية علي الطراز الياباني بكونها تشبه لحد كبير أشجار الغابات الحقيقة، فتحتوي علي عدة تلال صغيرة الحجم، إضافة إلى إمكانية صنع شلالات مياه لتعطي شعور مجاري المياه العذبة في الغابات، وزراعة أنواع أشجار طويلة وكبيرة مثل أشجار الصفصاف، وتحتوي علي أنواع كثيرة من الأشجار ، فتحتاج هذا النوع من الحدائق المنزلية إلى منزل كبيرة من أجل عملها ،كما يظهر جمالها في القصور أكثر من المنازل الصغيرة.

الحديقة الإسبانية 

في هذه الحديقة يظهر الذوق العربي الاندلسي، فهي تحتوي على الكثير من الأشجار الطويلة بجانب العديد من أحواض الورد، التي تشمل على كل أنواع الورد المتوفرة حولك، ومن أجل إعطاء شكل جميل للحديقة المنزلية يرتب الورد بطريقة متناسقة ومنظمة، كما أن الأرضية تشتهر باحتوائها على بلاط الفسيفساء

الحديقة الفرنسية 

يمتاز هذا النوع من الحدائق بالهدوء، حيث أنها لا تكون مزدحمة بالأشجار وأحواض الورود المتنوعة، ولكن يوجد بها إنجيل أخضر يغطي جميع المساحة المتوفرة في الحديقة، وتشتهر بوجود البرك المائية في الحديقة، كما أن بها مساحات من أجل الجلوس والاستجمام تحت الشمس، وتليق هذه النوعية من الحدائق بالمنازل الصغيرة والمتوسطة.

الحديقة الإنجليزية 

هذه الحديقة تمتاز بأنها بسيطة مقارنة بغيرها، وعندما تراها لن ترا تناسقاً واضحاً، حيث أن وجود الأشجار مع أحواض الورد لا يجعلها تبدو متناسقة، حيث تكون متناثرة في المساحة بطريقة عشوائية، وستجد فيها عدة أماكن للجلوس عبارة عن طاولة وكراسي بسيطة 

أهمية تنسيق الحدائق المنزلية 

 نصائح تجعل تنسيق الحدائق المنزلية اكثر جمالاًنصائح تجعل تنسيق الحدائق المنزلية اكثر جمالاً: أثبتت الدراسات العلمية أن التعرض للهواء المنعش والمناطق المزروعة له أثر إيجابي كبير علي حياة الإنسان ولنتعرف على بعضهم.

تعزيز الثقة بالنفس 

إذا كنت تعرف أحد الافراد المصابين بهشاشة ثقتهم في نفسهم لأي سبب من الأسباب، فالبستنة وتصميم الحدائق المنزلية هي الحل لمشكلته؛ لأن مع الاهتمام بحديقتك الخاصة فإنك قد وجدت عملا مهماً تقضي به وقت فراغك، وتشعر بقيمتك الحقيقة، وتعزز من ثقتك بنفسك تدريجياً، حيث يظهر إبداعك في تنسيق الحديقة الخاصة بك واختيار الألوان المعبرة وتظهر قدرتك علي حل المشاكل التي تواجه النباتات، إضافة إلى إنجاز المهام الخاصة التي تظهر ذاتك وابتكاراتك. 

الحفاظ على صحة القلب 

إن أعمال تنسيق الحدائق المنزلية والبستنة مثل الزرع والقطف والري والتنسيق وغيرهم قد يحافظوا على صحة القلب؛ وذلك لأنك تعمل على بذل جهد كبير من خلاله تعمل على حرق السعرات الحرارية، مما يجعلك في غني عن ممارسة التمارين الرياضية، ويقوم بالحد من مخاطر الإصابة بالأزمة القلبية والسكتة الدماغية.

تقليل الإجهاد 

إن العمل على ممارسة تصميم الحدائق المنزلية بانتظام يساعد علي تنظيم الكورتيزول، وهو هرمون الإجهاد في الجسم البشري، وذلك حيث أثبتت أحدي الدراسات العلمية الهولندية أن ممارسة البستنة وتنسيق الحدائق المنزلية لمدة نصف ساعة يومياً، يقلل من مستوى هرمون الكورتيزول، وبالتالي يتلاشى التوتر و الإرهاق من جسدك، يعمل علي حماية الجسم من أكثر أمراض العصر خطورة على صحتك.

السعادة في عمل الحديقة 

أثبتت بعض الدراسات العلمية إلى أن العمل في تنسيق الحدائق المنزلية قد يجعلك سعيدًا مقارنة بغيرك؛ حيث أن التربة هي الموطن الاصلي لبعض أنواع البكتريا الصحية، وإذا تم استنشاق بعض هذه البكتيريا عند قيامك بعملية تصميم الحدائق، فإنها تزيد من مستويات هرمون السيروتونين مما يعمل على تقليل التوتر والقلق، وزيادة شعور الأفراد بالسعادة، كما يساعد في استقرار الحالة النفسية.

النوم بشكل أفضل 

أثبتت بعض الدراسات العلمية في جامعة بنسلفانيا إلى أن الأنشطة الحركية البسيطة المرتبط بالحدائق المنزلية يمكن أن تساعدك على الحصول على النوم بشكل أفضل بكثير، والنوم من أهم العوامل المؤثرة علي صحة الجسم.

تحسين قوة اليد 

إن الاعمال الشاقة في الحديقة المنزلية مثل الحفر والزرع وتحريك الشتلات وتغير أماكن الأدوات وغيرها سوف يزيد من قوة يديك، وتلك من أبسط الطرق التي تستطيع عملها لتحافظ على يديك وأصابعك قوية قدر الإمكان لوقت طويل.

فرصة للحفاظ على صحة وترابط الأسرة 

حيث أن البستنة وتصميم الحدائق المنزلية يعتبرون أنشطة اجتماعية يشترك فيها جميع أفراد الأسرة، ولا يستطيع أي فرد الانفراد بفن تنسيق الحديقة المنزلية؛ وذلك بسبب الرغبة في إرضاء جميع الأذواق والشخصيات الموجودة، كما أن التعاون في تنسيق الحديقة يزيد من الفرص التي توفر السعادة للأسرة وزيادة ترابط الأفراد، إضافة إلى الفوائد الصحية مثل الحفاظ على المناعة وتقليل أعراض أمراض الحساسية.

توفير المال 

إن الزراعة المنزلية في حديقتك للخضروات والفواكه سيوفر من قدر كبير من المال الذي تستخدمه لشراء هذه المنتجات من الأسواق، كما أنك بذلك تضمن لأسرتك الغذاء الصحي لم يختلط بأي مادة كيميائية ولا هرمونات صناعية، وبالتالي يمكنك تخزين الكميات التي تستهلكها طوال العام في المثلج، وكذلك يمكنك زراعة الأعشاب الصحية مثل النعناع والريحان.

خدمات أخرى

تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق



    وضع القراءة :
    حجم الخط
    +
    16
    -
    تباعد السطور
    +
    2
    -